أوكتار: دخلي الشهري 3500 ليرة تركية فقط

يتقاضى عدنان أوكتار المتهم بتأسيس تنظيم لارتكاب الجرائم في تركيا مبلغاً وقدره 3500 ليرة تركية أي ما يعادل 730 دولار تقريباً.

[ads1]

وحسب ما ذكرته وكالة الأناضول “فإنه رفض أوكتار في محكمة باسطنبول التهم الموجهة إليه، وقال إن لديه شبكة كبيرة من الأصدقاء”.

لا يوجد اسم مستعار

وادعى في حديثه، أنه لا يستخدم اسم مستعار وما يتم الترويج له بأنه يعمل ضد الشرطة مجرد افتراءات ليس لها باب من الصحة.

وتابع، أن اتصالاته الخارجية لم تكن تهدف للنيل من الدولة بل بالعكس كانت كل اتصالاته محض محاولات لمصلحة البلاد.

ورفض عدنان التهم الموجهة إليه بما يتعلق بجلب فتيات صغيرات لمنزله واستغلالهن جنسياً.

[ads1]

ودعا أوكتار إلى إخلاء سبيله بسرعة، وادعى أنه بريء من التهم الموجهة له، وأنه يرعى القوانين والدساتير ولا يخرج خارج القانون.

كما قال “أعيش مثل الشعب التركي والناس يشاهدونني عبر التلفاز، والمناطق التي أذهب إليها يذهب إليها الجميع”.

تنظيم مشبوه

وأضاف “لست زعيم تنظيم مشبوه، وأود أن أتعامل مع الناس الصادقين وأعرف المجموعة التي تعاديني وهي عبارة عن بضعة أشخاص”.

وكان الأمن التركي أوقف عدنان أوكتار بعد مذكرة توقيف صدرت من الادعاء التركي العام، وذلك ضمن حملة أمنية تضمنت أربع ولايات.

وكانت تهدف الحملة للقبض على الرجل إضافة إلى 235 شخصاً آخراً من اتباعه بتهم مختلفة.

[ads1]

وحالياً، يواجه أوكتار الذي يعرف باسم “هارون يحيى” مع اتباعه عدة تهم من بينها تأسيس تنظيم لارتكاب الجرائم واستغلال الأطفال جنسياً.

إضافة لذلك، الاعتداء الجنسي واحتجاز الأطفال والابتزاز والتجسس السياسي والعسكري.

ويواجه المذكورون تهماً ثانية مثل استغلال المشاعر والمعتقدات الدينية بغرض الاحتيال وانتهاك حرمة الحياة الخاصة.

وتهم أخرى مثل التزوير ومخالفة قوانين مكافحة الإرهاب والتهريب عبر تنظيم يحمل اسم اوكتار.

وألقت الفرق الأمنية القبض على أوكتار أثناء محاولته الهرب من منزله في اسطنبول وضبطت لديه كمية من الأسلحة والدروع.

يمكنكم الاتصال بنا عبر صفحاتنا الخدمية في موقع فيس بوك

[ads1]

دليلك في تركيا

دليلك في عنتاب

دليلك في مرسين

دليلك في هاتاي

دليلك في أورفا

دليلك في بورصة

دليلك في إسطنبول

[ads1]

وللاطلاع أيضاً على أخبار تركيا ضمن موقع دليلك اضغط هنا