إعلام النظام متذمر من انتشار البضائع التركية في حلب

قالت وسائل إعلام موالية تحت عنوان “أسواق حلب محتلة بالبضاعة التركية”.

[ads1]

إنه تم ضبط “كميات كبيرة من السلع والمواد من أسواق مدينة حلب، ومعظم تلك المواد إن لم تكن جميعها تركية المنشأ”.

وبلغ عدد الضبوط التي تم تنظيمها من قبل مديريات التجارة الداخلية وحماية المستهلك في مختلف المحافظات 352 ضبطاً.

وذلك خلال الأيام الماضية منذ اعلان وزارة التجارة عن حملة لمصادرة المواد المهربة تركية المنشأ.

[ads1]

ونقل الإعلام الموالي عن مصدر في مديرية التموين بحلب، أن “البضائع التركية كانت انتشرت بشكل كبير في الأسواق.

وخصوصاً البسكويت والشوكولا والشيبسات .. مستودعات المديرية أصبحت مليئة بتلك البضائع”.

ونقلت صحيفة “الوطن” الناطقة باسم النظام، عن مصدر في وزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك.

[ads1]

قوله إن “عناصر حماية المستهلك المنتشرين في المحافظات ضبطت خلال الأيام القليلة الماضية كميات كبيرة من المواد المهربة ومجهولة المصدر”.

ويلجأ المواطنون للبضائع التركية لكونها أرخص ثمناً من البضائع المحلية، على حد تعبير مواطنين وتجار استطلع الإعلام الموالي آراءهم.

وتعتبر البضائع التركية أكثر جودة من حيث المواد المصنوعة منها سواء ألبسة أو أغذية، كما أنها أرخص من البضائع السورية.

يمكنكم الاتصال بنا عبر صفحاتنا الخدمية في موقع فيس بوك

[ads1]

دليلك في تركيا

دليلك في عنتاب

دليلك في مرسين

دليلك في هاتاي

دليلك في أورفا

دليلك في بورصة

دليلك في إسطنبول

[ads1]

وللاطلاع أيضاً على أخبار تركيا ضمن موقع دليلك اضغط هنا