الحكم على سوري بالسجن 25 عاماً في قونيا

أصدرت محكمة الجنايات الرابعة في قونيا حكمها بالسجن لمدة 25 عاماً بحق السوري حسن الأحمد بعد إدانته بجرم القتل العمد.

وتعود أحداث القضية إلى السادس من حزيران يونيو من العام الماضي.

[ads1]

خلاف تحول لجريمة

وتتركز القضية حول تطور خلاف نتج عنه طعنة بالسكين استقرت في قلب المجني عليه.

وألقت شرطة مدينة قونية (جنوب وسط تركيا) القبض على السوري حسن الأحمد (21) عاما، بتهمة قتل ابن عمه محمد الأحمد بعد شجار بين عائلتيهما.

[ads1]

وكان محمد الأحمد (23) عاماً قد قتل طعنا، بعد خلاف دار بين عائلتين في حي “ساهاباتا شارع التاي”، بسبب إصدار الضجيج.

نسبة قليلة جداً

وتطور الخلاف إلى مشاجرة جماعية في الشارع تلقى خلالها الضحية طعنة سكين استقرت في قلبه.

وتوفي المغدور لاحقاً في أحد مستشفيات المدينة.

[ads1]

وأفاد حسن الأحمد في إفادته الأولى أن هناك عداوة سابقة بينه وبين الضحية، وأن ابن عمه كان يحمل سكيناً في يده.

وأفادت تقارير أن الضحية ترك زوجة حامل وطفل بعمر 8 سنوات.

وحسب دراسات، فإن نسبة الجرائم التي يرتكبها السوريين مقارنة بأعدادهم لا تتجاوز 1.3 في المائة بين عامي 2014 و2017.

يمكنكم الاتصال بنا عبر صفحاتنا الخدمية في موقع فيس بوك

[ads1]

دليلك في تركيا

دليلك في عنتاب

دليلك في مرسين

دليلك في هاتاي

دليلك في أورفا

دليلك في بورصة

دليلك في إسطنبول

[ads1]

وللاطلاع أيضاً على أخبار تركيا ضمن موقع دليلك اضغط هنا