ظاهرة طبيعية تزيّن بحيرة الملح التركية بالأحمر والأزرق

تشهد بحيرة الملح في ولاية أقسراي وسط تركيا، هذه الأيام، ظاهرة طبيعية تبدّل فيها البحيرة لونها من الأحمر إلى الأزرق تدريجيا في منظر بهيج.

طحالب مائية

ونظرا لاستيطان بعض أنواع الطحالب المائية في البحيرة، تتلون البحيرة باللونين الأحمر والأزرق؛ مما يزيد من رونقها وجمالها.

[ads1]

وقال يوسف سنان دوغان، مدير شؤون انتاج المواد الخامة أقسراي، إن بحيرة الملح تعد ثاني أكبر بحيرة في تركيا، بعد بحيرة وان (شرق).

وأوضح أن بحيرة الملح تبدل لونها في مواسم معنية من الأزرق إلى الأحمر وبالعكس.

[ads1]

بسبب طحالب مائية تسمى بـ”dunaliella salina”، تشكل أيضا هذه الطحالب مصدر غذاء لطيور الفلامينغو.

وأشار دوغان إلى أن البحيرة تتلون بالأحمر اعتبارا من مايو/أيار من كل عام، وتستمر حتى يوليو/تموز.

هطول الأمطار

وذلك بسبب انخفاض معدلات هطول الأمطار وزيادة نسبة الملوحة في البحيرة.

[ads1]

ولفت إلى أن الطحالب “dunaliella salina” تنتشر على نطاق أوسع في الأمكان الأكثر ملوحة بالبحيرة.

ما يؤدي إلى انخفاض نسبة اللون الأحمر، وظهور اللون الأزرق.

وتُعدّ ثاني أكبر بحيرة في تركيا بعد بحيرة “فان”.

حيث تبلغ مساحتها حوالي 580 ميل مربع، وتقع على ارتفاع 970 و 2 قدم.

[ads1]

وهي في أغلبية العام ضحلة جدا، إذ يبلغ عمقها بين النصف متر والمتر وخصوصا خلال أشهر الصيف.

عندما يتبخر الماء بكميات هائلة ويتبقى الملح على السطح بعمق 30 سم.

ثم يتم استخراجه وتكريره، وبيعه في الأسواق المحلية.

مما يجعل لهذه الصناعة أثرًا كبيرًا في اقتصاد هذه المدن الصغيرة، حيث تسهم هذه البحيرة بقدر كبير، في تغطية احتياجات تركيا من الملح.

يمكنكم الاتصال بنا عبر صفحاتنا الخدمية في موقع فيس بوك

[ads1]

دليلك في تركيا

دليلك في عنتاب

دليلك في مرسين

دليلك في هاتاي

دليلك في أورفا

دليلك في بورصة

دليلك في إسطنبول

[ads1]

وللاطلاع أيضاً على أخبار تركيا ضمن موقع دليلك اضغط هنا