fbpx

الفنادق التركية تفتح أبوابها من جديد وترحب بالسياح من جميع أنحاء العالم

الفنادق التركية تفتح أبوابها من جديد وترحب بالسياح من جميع أنحاء العالم

دليلك في تركيا – فاطمة فرج

الفنادق التركية ترحب من جديد بجميع سيّاح العالم.

في ظل عودة الحياة إلى طبيعتها تدريجيًا، إلى العديد من بلدان العالم.
أعلن نائب اتحاد أصحاب الفنادق في تركيا، “تاج الدين أوزدن” أن الفنادق التركية بدأت باستقبال الحجوزات للموسم السياحي الحالي.
وقال أوزدن في تصريح للأناضول، “نهدف لتحقيق نسبة إشغال 70بالمئة بالفنادق خلال شهر يوليو/تموز المقبل.
وأكد أن جميع الفنادق التركية، تستعد للترحيب بضيوفها من كافة أنحاء العالم، بما يتوافق مع معايير شهادة السياحة الصيحة لوزارة الثقافة والسياحة التركية.
وأنه على ثقة كبيرة بأن اتحاد أصحاب الفنادق، يبذل كل الجهد لتوفير أقصى درجات الراحة، والرفاهية، والصحة لكافة النزلاء.

وأضاف أوزدن” نحن نمتلك خبرة واسعة وقديمة جداً في هذا المجال، وكانت فنادقنا تعمل ضمن قواعد الصحة والنظافة ويشرف عليها مهندسو أغذية،

قبل أن يجتاح كورونا العالم، ونحن الآن على استعداد تام لاستقبال ضيوفنا وتوفير الصحة والسلامة لهم كما عهدونا”.

وأشار إلى أن اتحاد أصحاب الفنادق التركية أضاف سلسة اجراءات جديدة تضمن بقاء ضيوفها براحة وسلامة تامّة.
وذكر منها:
قياس درجة حرارة كل ضيف قبل دخول الفندق.
تسجيله ضمن سجلات الفندق.
وضع لافتات تحذير حول مسافة التباعد الاجتماعي 1.5 متراً، في المسابح والشواطئ والمطاعم.
ترجمة التعلمات إلى ثلاث لغات.

وقال:”نحن على أهبة الاستعداد لتلقي حجوزات جديدة.

ونتوقع حركة جددية في قطاع السياحة في شهر يوليو/تموز المقبل.
وبدأنا حاليًا بتلقي حجوزات من دول البلقان وهولندا وألمانيا، بعد أن أعلن وزير النقل والبنية التحتية التركي، “عادل قرة اسماعيل أوغلو” استئناف الرحلات الجوية الخاجية تدريجياً إلى 40 بلد أوروبي اعتبارًا من 10 يونيو/حزيران الحالي.

ومن المتوقع أن يصل معدل إشغال الفنادق 70 بالئة في شهر يوليو/تموز”.

وجدير بالذكر أنه في ظل انتشار وباء كورونا، تم إلغاء جميع حجوزات الفنادق التركية.
حيث قال: مدير أحد أكبر الفنادق التركية في أنطاليا، أن قطاع السياحة في تركيا تكبد خسائر فادحة بسبب فيروس كورونا.
وأشار إلى أن متوسط خسارة قطاع الفنادق في تركيا بسبب فيروس كورونا، تقدر بـ 5 آلاف يورو سنويا على الغرفة الواحدة.
وأضاف “افتتاح موسم السياحة لعام 2020 مطلع يوليو/تموز  المقبل، يعطي الفرصة لقطاعى السياحة والفنادق لتعويض خسائرهما”.

بإمكانكم قراءة جميع المقالات الهامة في موقعنا عبر الضغط هنا.

ونقوم بنشر جميع الأخبار الهامة والعاجلة المتعلقة بتركيا والسوريين على تطبيق التيلغرام.

Leave A Reply

Your email address will not be published.