fbpx

القطن الملون في أورفا.. تجربة جديدة للخفض تكلفة المنسوجات إلى النصف

القطن الملون في شانلي أورفا، إحدى المدن الزراعية المهمة في تركيا بدرجات مختلفة من البني والأخضر الفاتح ، يهدف إلى خفض تكاليف المنسوجات إلى النصف.

تسعى دول العالم ومنهم تركيا لتحقيق أهداف التنمية المستدامة للحفاظ على البيئة وتقليل الملوثات ومسببات التلوث البيئي؛ لذا تسعى دائماالحكومة التركية على تغيير نهج الصناعة والزراعة من خلال تقليل حجم المخلفات الناتجة واستخدام مواد صديقة للبيئة.

وتسعى دول العالم في خفض الملوثات الناتجة في صناعات الغزل والنسيج ومنها الصبغات الصناعية التي تدخل في صناعة النسيج والملابس، بجانب المساهمة في خفض تكاليف المنتج؛ فكان القطن الملون هو الحل الأمثل لخفض حجم إستخدام الصبغات الملوثة للبيئة والمسببة لكثير منالأمراض الجلدية للعاملين بها.

وقال الدكتور حسن هاليل أوغلو، محاضر في كلية الزراعة إن الأقطان في الأصل ملونه بينما القطن الأبيض هو النوع المعالج وراثياً من خلال طفرة جينية، وذلك للبدء في صباغته بألوان مختلفة لاستخدامه في صناعة الملابس لذا بدأت وزارة الزراعة في زراعة بعض الأصناف من الأقطان الملونة من خلال مركز البحوث الزراعية، تمهيدًا لإدخاله للسوق التركي.

وأضاف أن القطن الملون متوفر باللون البني والأخضر بجميع درجاتهم وفي أوربا يتوفر باللون الأزرق والأحمر وتمثل زراعة القطن الملون أهمية كبيرة وتساهم بشكل كبير في حماية البيئة خاصة أن القطن الملون وقطن الـBCI عليه إقبال من بعض الدول الذي يعتبرونه متوافقا مع البيئة ومساهم في خفض تكلفة المنسوجات إلى النصف تقريباً.

القطن الملون في تركيا للحفاظ على البيئة

وتابع أن الاتجاه العالمي حالياً في ظل التكنولوجيا الحديثة والتطور الزراعي والصناعي هو الحفاظ على البيئة وتقليل الإنبعاثات الضارة، على رأسها الكيماويات والصباغات الصناعية، لذا فالقطن الملون هو محصول مثالي من الناحية البيئية فهذا القطن يمكن دخوله مباشرة في صناعة الملابس بدون دخول مرحلة الصبغة ما يوفر ما لا يقل عن 50% من تكاليف‏ صناعة الملابس.

وقال الدكتور عثمان شوبر مساعد في جامعة حران، إن توسع كثير من دول العالم في زراعة القطن الملون هوللعودة للطبيعة والابتعاد عن الملوثات والمواد الكيماوية في الصناعة، وهو الأمر الذي سيطور صناعة الغزل والنسيج بشكل كبير ويوفر نصف التكلفة، بخلاف انعكاس هذا القطن على نعومة ملمس الخامة وجودتها.

ولفت إلى أن القطن الملون يخلق منتج صحي 100%؜ لعدم دخول صبغات فيه؛ لذا فهو يمثل عائد مادي عالي للإقتصاد التركي لإرتفاع قيمته عالمياً فالقطن الملون يستخدم لفئات معينة منهم العائلة المالكة ببريطانيا لأنه صديق للبيئة ولا يسبب أي حساسية بالجلد نتيجة الصبغات؛ مؤكداً أن توسع تركيا في زراعة القطن الملون سيكون له أسواق خارجية كبيرة لسمعة القطن التركي طويل التيلة الجيدة بالخارج وهو مايجب إستغلاله عند زراعة القطن الملون.

اقرأ أيضاً:

Comments are closed.