سورية تعرضت للضـ ـرب من قبل ممرضات المستشفى والشرطة التركية تقوم باعتقالها

توجهت السيدة السورية “راما” (22 عاماً) إلى إحدى مستشفيات اسطنبول بحالة عاجلة، بعد وفاة جنينها لتقوم بعملية لإخراجه.

إلّا أنها انتظرت طويلاً ولم يقم أحد بمتابعتها ومتابعة حالتها الصحية، وبعد الانتظار الطويل سألت الممرضات “ماذا عنّي، متى سيكون دوري؟”.

لكن الرد من الممرضات جاء عنيـ ـفاً جداً، حيث قامت إحداهنَّ بضـ ـرب السيدة السورية على بطنها ووجهت لها بعض الاهانات بقولها: “ماذا تفعلون أنتم السوريون هنا؟ لماذا أتيتم ومن أين أتيتم ؟ واحتد النقاش.

بدوره قام زوج السيدة بالاتصال الشرطة وابلاغهم عن الحادثة، حضرت الشرطة التركية إلى المستشفى وقامت باعتقال السيدة السورية واحتجزتها تحت زمة التحقيق لليوم الرابع على التوالي.

سورية تعرضت للضـ ـرب من قبل ممرضات المستشفى والشرطة التركية تقوم باعتقالها
سورية تعرضت للضـ ـرب من قبل ممرضات المستشفى والشرطة التركية تقوم باعتقالها

يُذكر أن السيدة السورية “راما” لديها طفلة بعمر 2.5 عاماً تُركِت وحيدة دون والدتها، ولم تُلقي الشرطة بالاً لوضعها.

تابعونا على التلغرام للاطلاع على أخبار تركيا العاجلة وكل ما يخص السوريين والعرب في تركيا
اضغط هنا