كيف نميّز إن كان فقدان حاسة الشم سببه الگريب أو الإصابة بكور.ونا؟

يصعب التمييز في هذه الأونة في سبب فقدان حاسة الشم إن كان سببه الگريب أم الإصابة بفيـ ـروس كور.ونا، تحديدًا أن موسم الشتاء أتى وحاملًا معه الإنفلونزا.

ولذلك أوضحت طبيبة في الأمراض العامة عدة أمور وأعراض من شأنها أن تبيّن لفاقد حاسة الشّم إن كان (مكّرب) أو مصابًا بكور.ونا.

كيف نفرّق بين الإصابتين؟

  • المصاب فيـ ـروس كور.ونا يفقد حاسة الشمّ ولكن دون أن يرافقها انتفاخ في الغشاء المخاطي للأنف (أي دون حدوث سيلان ورشح)
  • أيضًا المصاب بكور.ونا لا يحدث معه أي احتقان او افرازات مخاطية بالأنف ولا يجد صعوبة في التنفس عن طريق أنفه
  • ممكن أن يؤدي فقدان حاسة الشم دون إصابة الشخص بفيـ ـروس كور.ونا لمرض جدّي غير الكريب

وأخيرًا الأفضل أن تقوموا بفحص الإصابة بكور.ونا للتأكد من سلامتكم، علاوةً عن تناولكم للأطعمة الغنية بفيتاميني C وD باستمرار للوقاية من الانفلونزا ولتقوية مناعة جسدكم.

للاطلاع على أفضل فرص العمل في تركيا على التلجرام، انضموا للقناة:

وللاطلاع على أخبار تركيا العاجلة وكل ما يخص السوريين والعرب في تركيا، تابعونا على
تيلجرام قناة دليلك في تركيا
دليلك في تركيا على جوجل نيوز