fbpx

71 بالمائة من إجمالي صادرات السجاد التركي يتم تصنيعه في غازي عنتاب

صرّح رئيس غرفة المصدرين في تركيا “صلاح الدين كابلان” من خلال الإجتماع المعقود مؤخرلاً أن إجمالي صادرات السجاد التركي قد وصل إلى مليارين و69 مليون و551 ألف دولار أمريكي في الأشهر الـ 8 من السنة الجارية، ووصل ارتفاع صادرات السجاد في تركيا إلى 37,9%.

حيث بلغ عدد البلاد التي تم تصدير السجاد إليها لـ 167 منذ بداية عام 2021، والأمر الملفت للنظر هي الولايات الأمريكية في حين بلغ إجمالي الصادرات لعام 2021 852 مليون و646 ألف دولار أمريكي وهي التي تُعد المستوردة الأساسية للسجاد التركي.

وأعرب الرئيس “كابلان” عن استيائه تجاه القرار الجديد الصادر من الحكومة التركية تجاه المُصدرين الأتراك والذي سيبدأ تنفيذه مع بداية شهر تشرين الثاني/نوفمبر من السنة الجارية والقاضي بفرض ضريبة 25% على جميع المنتجات التركية ممّا جعل رئيس غرفة المصدرين الأتراك أن يُطالب الرئيس التركي “رجب طيب أردوغان” بتدخله لحل هذه المشكلة.

وأفاد الرئيس “كابلان” أن هناك انخفاض بمعدلات التصدير لدول الشرق الأوسط بنسبة 18,2%، وهناك حملات لتلافي هذا الإنخفاض، بينما تم تسجيل ارتفاع بنسبة 70,8% لصادرات السجاد إلى الدول الأوروبية ليصل إجمالي الصادرات إلى 117 مليون و22 ألف دولار أمريكي وهذا يُعد نجاحاً قوياً.

بينما ارتفعت نسبة الصادرات للدول الإفريقية بنسبة 44,9% ليصل إجمالي الصادرات إلى 227 مليون و847 ألف دولار أمريكي.

وبالحديث عن السجاد فإن تركيا متقدمة بمجال تصنيع ماكينات السجاد أيضاً، حيث أنها صدرت ماكينات سجاد بمبلغ مليار و759 مليون و602 ألف دولار أمريكي لجميع أنحاء العالم، وبقيمة 272 مليون و260 ألف دولار أمريكي من السجاد الرقيق، و31 مليون و275 ألف دولار أمريكي من السجاد اليدوي بالإضافة إلى 5 مليون و918 الف دولار أمريكي من السجاد مختلف المناخات.

وكانت مدن جنوب الأناضول هي المساهمة والموردة الرئيسية لكل هذه الأرقام في تركيا، وعلى رأسهم ولاية غازي عنتاب التي تتصدر عرش تصنيع السجاد وهي الموردة الرئيسية في تركيا لأكثر من 71% من احتياج وصادرات السجاد.

اقرأ أيضاً:

Comments are closed.