fbpx

أسعار الخضروات والفاكهة في تركيا ترتفع بشكل رهيب

أثار ارتفاع أسعار الخضروات والفاكهة في الأسواق التركية غضب المواطن حيث أن أسعار الفاكهة الصيفية التي يجب أن تنخفض في أوقات الصيف ترتفع على الدوام.

وبحسب تصريحات هيئة الإحصاء التركية (TÜİK) أن حد الفقر في البلاد ارتفع إلى 3050 ليرة تركية ومتوسط سعر كيلو الخضار الذي كان 6,31 ليرة تركية في شهر تموز ارتفع ليصبح 6,67 حالياً، ومتوسط سعر كيلو الفواكه الذي كان 8,55 في شهر تموز الماضي ارتفع هو الآخر ليصل إلى 8,64، في حين أصبح معدل ارتفاع سعر الفواكه والخضروات عن السنة الماضية 68,8%.

وبحسب تصريحات المواطنين للصحف التركية ومن خلال ترجمتنا للأخبار، تبين لنا أن المواطن عند ذهابه للسوق ليبتاع احتياجات منزله يتفاجئ بأسعار مرتفعة، ونقلاً عن أحد المواطنين المتقاعدين قال أن نسبة رفع رواتب التقاعد كانت غير كافية بالمرة أمام هذا الغلاء الموجود في الأسواق.

ارتفاع أسعار الخضروات والفاكهة في تركيا والاثار السلبية على المواطنين

أيضاً من خلال أحد المتقاعدين قال: ” نحن عائلة مؤلفة من 3 أشخاص ونجد صعوبة في العيش، لا أستطيع تخيل حال العائلات الكبيرة”.

وأضاف أنه يقوم بشراء الخضروات والفاكهة بالقطعة لا بالكيلو، وأعرب عن أسفه قائلاً: “أنا حزين فقط لأن الحكومة راضية بهذه الحالة”.

حيث أن سعر الدراق الذي هو في موسمه الآن وصل سعره لـ 12 ليرة تركية للكيلو الواحد وفي بعض الأماكن 15 و 18 ليرة تركية، (أسعار الفاكهة والخضروات في غازي عنتاب اليوم الخميس 26 آب/أغسطس 2021).

فكيف للعائلات الكبيرة أن تقوت نفسها في ظل هذه الأسعار الهائمة بالارتفاع ولا ترضى النزول.

أمّا بالنسبة لبائعي الخضروات والفاكهة، صرح “إبراهيم قراجه” صاحب خبرة 20 عام في بيع الخضروات أن أسعار الفاكهة والخضروات ترتفع بشكل سريع حتى في مواسمها، وبسبب الدخل القليل للمواطن لا يمكنه شراء ولو حتى كيلو واحد مما يجعلهم في كساد أيضاً.

وأضاف في هذا السياق قائلاً: “ليس لدي أي أمل بشأن المستقبل، ولن تتحسن الأمور في السنة القادمة، بل من سيء لأسوأ، بتنا نبيع كيلو الكرز الواحد بـ 30 ليرة تركية والتين بـ 25 ليرة تركية، فلا وجود لنوع فاكهة تحت الـ 10 ليرات في هذه الأيام”.

ما رأيكم بهذا الارتفاع؟ هل المواطن على قدرة تحمل هذا الغلاء؟

اقرأ أيضاً:

Comments are closed.