تحذير لكل السائقين في تركيا بشأن مخالفات الـ HGS

بعد المخالفات التي ترتبت على الكثيرين من المواطنين في الآونة الأخيرة، وجدت المحكمة أنه من غير القانوني فرض غرامة قدرها 4 أضعاف الأجرة بسبب انتهاك عبور HGS على الطريق السريع بين إزمير واسطنبول، ويُذكر أن القرار يمكن أن يشمل الآلاف من الأشخاص.

وجاء هذا القرار بعد الحادثة التي مر بها “ميهمت موفتو أوغلو” حيث تم تغريمه 4 أضعاف ضريبة الـ HGS البالغة 137 والتي بلغت 548 ليرة تركية بسبب عدم كفاية رصيده في اشتراك الـ HGS، وأنه تأخر في الدفع بسبب عدم علمه المسبق للغرامات المالية مما جعل المبلغ يصل إلى 1300 ليرة تركية.

حينها قام “ميهمت مفتو أوغلو” برفع قضية على الـ PTT لأنه لم يعلمه ولو لمرة واحدة بشأن هذه المخالفات، وأن الـ PTT كان السبب بتراكم هذه المخالفات عليه، وتم تقديم طلب القضية لهيئة المستهلك والذين قاموا بدورهم بتوكيل محاميين إثنين “جانسو بالجي” و “بيريل أكغون كاجار” كمحامي دفاع للسيد “موفتو أوغلو” ضد الـ PTT، وكانت القضية التي رفعها بحجة تكبده لخسائر كبيرة بسبب عدم إخطاره بالأمر.

فقامت الهيئة بتأسيس لجنة للبت بالأمر، ورفضت الهيئة الموكلة طلب “ميهمت موفتو أوغلو” بحجة أنه لا يوجد أي بند في القانون يحث إدارة الـ PTT بإخطار المواطن بشأن المخالفات المترتبة عليه.

وبعد رفض الهيئة الموكلة ملف القضية، قام محاميي الإدعاء برفه هذه القضية لمحكمة المستهلك، وطالبوا بإلغاء قرار لجنة تحكيم المستهلك والتعويض عن الخسارة التي تكبدها موكلهم بسبب عدم إخطاره بشأن الرصيد الغير كافي.

ماذا كان قرار المحكمة بشأن القضية؟

قررت المحكمة بإلغاء قرار الهيئة والدفع للمتضرر بسبب عدم إخطاره وكان الحكم صادراً لهذا السبب:

“حتى إذا كان المستهلك في وضع يسمح له بمعرفة مخالفة العبور ، يجب إرسال الإخطار والتحذير الضروريين للمستهلك بشأن مبلغ الغرامة المدفوعة ، ولا يمكن فرض العقوبة على المستهلك دون إخطاره بها”.

فإن هذا الإخطار هو أحد متطلبات القانون ومبدأ الدولة الاجتماعية ، وهو أيضاً متوافق مع روح ومحتوى قانون حماية المستهلم (TKHK)، وكان على الهيئة الموكلة بالقضية قبول الملف لا رفضه.

وهذا الأمر الذي على جميع المواطنين الذين يسافرون باستمرار بسياراتهم الخاصة الانتباه بشأنه، وهو أن يتفقدوا رصيد الـ HGS الخاص بكم دائماً، لكي تتجنبوا الوقوع بهذه المشكلة.

اقرأ أيضاً:

وللاطلاع على أخبار تركيا العاجلة وكل ما يخص السوريين والعرب في تركيا، تابعونا على
تيلجرام قناة دليلك في تركيا
دليلك في تركيا على جوجل نيوز

You might also like