fbpx

قصة السائح الكوري في غازي عنتاب وتصريحات من والي المدينة

إليكم قصة السائح الكوري في غازي عنتاب التي أحدثت ضجة على مواقع التواصل الاجتماعي مجدداً بين الأتراك والسوريين لما تعرضه السائح الكوري في غازي عنتاب من مضايقات من قبل مجموعة شبان سوريون.

بينما كان السائح الكوري يعرض بث مباشر على قناته على اليوتيوب تعرض لبعض لمضايقات من قبل مجموعة شبان سوريون.

حيث طلب الشاب السوري من الكوري إعطاءه المال وأصّر على ذلك وعندما لم يقبل الأخير بدأ السوري بالمزاح وأقبل على تقبيل رأس الشاب الكوري والذي لا يعرفه السوري أن ما يفعله بالنسبة للشعب الكوري هو فعل غير أخلاقي فالتقبيل لدى الشعب الكوري غير مقبول إطلاقاً، (أختلاف ثقافات فقط).

وفيما بعد قال السائح الكوري لمتابعيه على قناة يوتيوب أنصحكم بعدم زيارة غازي عنتاب فهي منطقة غير آمنة، وهذا ما أثار ردود فعل غاضبة جداً من الشعب التركي.

ووصفوا السوريون بأنهم يوشوهون صورة المدينة لدى السيّاح الأجانب ويقومون بأفعال تسيئ للشعب التركي والمدينة بشكل عام.

أما والي المدينة داوود غول قام بنشر تغريدة على صفحته الرسمية تويتر ذكر فيها بأن المجـ ـرمون ستتم معاقبتهم بالقانون بغض النظر عن جنسيتهم، ولا يعني إذا كان هنالك بضعة شبان سوريون يتصرفون تصرفات غير أخلاقية، أن جميع السوريون مثلهم، وأضاف أن هناك مواطنون أتراك أيضاً قد يقومون بنفس الأفعال.

وشدد الوالي بقوله إن استخدام هذه الحادثة كذريعة وإلقاء اللوم على المجتمع السوري بأسره يتعارض مع النوايا الحسنة، وأن معدل تورط الأجانب في الجـ ـريمة منخفض للغاية، ويتم اتخاذ الإجراءات القضائية والإدارية اللازمة عند ارتكاب الجـ ـريمة.

اقرأ أيضاً:

Comments are closed.