fbpx

ارتفاع أسعار أجارات المنازل في عنتاب يتسبب في ردود فعل كبيرة لدى المواطنين

لاقت الزيادة الكبيرة على أسعار أجارات المنازل في عنتاب ردود فعل العديد من المواطنين الأتراك، فأصبح شراء بيت في تركيا حلماً للكثير من المواطنين وخاصةً بعد ارتفاع أسعار الدولار.

وبعد ارتفاع أسعار المنازل صرح رئيس غرفة اسطنبول للوسطاء العقاريين نظام الدين آشا بتصريحات مهمة حول هذا الموضوع بعد تلقيه الكثير من ردود الأفعال من المواطنين الأتراك، مؤكداً على أن بعد الإرتفاعات الكبيرة بالأسعار قد اقتربت الأيام التي يجب على الكنة والحماة العيش بنفس المنزل.

وبعد أن بلغ تضخم الدولار ذروته في تركيا، بدأت الزيادة في إيجارات المنازل تقلق الجميع حيث تم الإبلاغ عن أن المنازل، التي تم تأجيرها بحوالي 2500 ليرة تركية العام الماضي، تم تأجيرها مقابل 7-8 آلاف ليرة تركية هذا العام، الأمر الذي جعل المواطنين الأتراك يفقدون صبرهم.

ولا سيما المواطنين الذين لا يملكون منزلاً ويسكنون في ايجار ويعملون بالحد الأدنى للأجور، في هذه العملية الصعبة، لا يدفعوا أسعاراً باهظة لأخذ قسط من الراحة.

على هذا النحو، تمت مشاركة تفاصيل مهمة من قبل المواطنين مفادها أن العروس ووالدة الزوج والزوج سيعيشون بنفس المنزل كما كان الحال في العصور القديمة.

وهناك أخبار أخرى تفيد بأن الإيجارات سترتفع أكثر بعد ارتفاع التضخم، بينما المواطنون يفكرون في كيفية كسب لقمة العيش في هذه الأوضاع الصعبة.

اقرأ أيضاً:

Comments are closed.