fbpx

ما هو حجم الاستثمارات السورية في تركيا؟

في مقابلة اجراها الصحفي التركي يلماز بيلجين مع رئيس جمعية رجال الاعمال والصناعيين العرب في تركيا أشار من خلالها رئيس الجمعية الى أهمية الاستثمارات التي يقوم بها الصناع والتجار السوريين في تركيا والى حجم فرص العمل التي يتم توفيرها للعرب والأتراك على حد سواء ,وفي التفاصيل المنقولة عن موقع خبر غازي عينتاب التركي وترجمه فريق دليلك في تركيا:

ذكر رئيس جمعية رجال الأعمال والصناعيين العرب عبد القادر صالح أسفور بأن استثمارات رجال الاعمال السوريين في تركيا تجاوزت ال 10مليارات دولار, كما وزادت مساهماتهم في الصادرات بما يزيد عن ال 3 مليارات دولار وقال أيضا”: “نحن نقوم بالتصدير إلى 50 دولة وهدفنا هو تجاوز ال10 مليارات دولار”.

وقد بلغ استثمار رجال الاعمال في تركيا الذين غادروا بلادهم بسبب الحرب الاهلية التي بدأت قبل 11 عاما في سوريا اكثر من 10 مليارات دولار, وقال عبد القادر صالح أسفور رئيس جمعية رجال الأعمال والصناعيين العرب :”لقد دعمنا في العام الماضي صادرات تركيا بأكثر من 3 مليارات دولار”, إضافة الى ان الجمعية التي يتألف معظم افرادها من السوريين تقوم بتوظيف ما بين 450 ألف و500 ألف شخص في جميع أنحاء تركيا يشكل الاتراك عددا” كبيرا” منهم.

أشار عبد القادر صالح أسفور خلال حديثه قائلا”: “بالرغم من ان بعض شرائح المجتمع التركية تنتج اجندات سلبية فيما يتعلق بموضوع السوريين الا اننا مدينون بالامتنان للشعب التركي, وقال أيضا بأن مدينة حلب كانت واحدة من أهم المراكز الصناعية والتجارية القليلة في العالم.

وأضاف قائلا”: “لقد انتقلت هذه الإمكانات بشكل كبير إلى تركيا فهناك فقط في مدينة غازي عنتاب 3000 رجل أعمال سوري مسجلين في غرفة التجارة ولدينا أيضا 101 شركة مسجلة في الغرفة الصناعية و 1445 مسجلة لدى جمعيات المصدرين في جنوب شرق الأناضول وهذه الأعداد تتزايد أضعافا مضاعفة.

وقال ايضاً نحاول من خلال العمل مع الاف الشركات أن نضيف قيمة إضافية إلى تركيا وذلك في قطاعات النسيج والبلاستيك والأحذية والنعال والسجاد والخدمات اللوجستية وخاصة في المدن التالية 🙁غازي عنتاب وأورفا ومرسين واسطنبول وهاتاي وكيليس وأضنة),وأوضح عبد القادر صالح اسفور قائلا: “هدفنا ليس أن نكون أكثر عبئا في تركيا بل أن نتخلص من اي عبء عن هذه الدولة”

رجال الاعمال السوريين يبيعون سلعهم لأكثر من 50 دولة:

شدد عبد القادر صالح أسفور رئيس “أساب”، وهو أصلا من بلدة الباب على الحدود التركية على أن صناع وتجار حلب لا يزالون على علاقة بالدول الأوروبية والآسيوية وخاصة الدول العربية, و بسبب هذه العلاقات قام رجال الأعمال السوريين بالتصدير إلى أكثر من 50 دولة, وأكد أيضا” أن آلاف السوريين يصدرون إلى الدول الناطقة باللغة العربية خاصة عبر إسطنبول خارج الشبكة الصناعية والانتاجية، وهذا المعدل يتجاوز 500 مليون دولار.

هدف رجال الاعمال السوريين التصدير بقيمة تفوق ال10 مليارات دولار

ذكر رئيس الجمعية عبد القادر صالح أسفور بأن هدف الجمعية هو الجمع بين الصناعيين ورجال الأعمال العاملين في جميع أنحاء تركيا تحت سقف واحد وقال “لدينا هدف هو ان نقوم بالتصدير بقيمة تزيد عن ال 10 مليارات دولار في السنوات القليلة المقبلة”, وأوضح قائلا” “بسبب الإجراءات الرسمية يعمل بعض رجال الأعمال لدينا من خلال شركائهم الأتراك”.

وقال أيضا” نحن لا نريد أي امتيازات نريد فقط الاستفادة من الفرص الرسمية المتاحة للمستثمرين الأجانب الآخرين” كما وأشار بأن العديد من رجال الأعمال لدينا الذين يعيشون تحت الحماية المؤقتة مستمرين في الصناعة والانتاج بشكل دؤوب على الرغم من عدم معرفتهم كيف سيكون الوضع في تركيا في غضون شهر أو عام،

وختم حديثه قائلا” “نحن نشعر بحزن شديد إزاء التصريحات التي غالبا ما تصدرها المعارضة والحملات السلبية ضدنا” و أن جميع الاستثمارات التي يقوم بهال رجال الاعمال السوريين في تركيا هي من مصادر ذاتية تم جلبها كلها تقريبا من سوريا.

وللاطلاع على أخبار تركيا العاجلة وكل ما يخص السوريين والعرب في تركيا، تابعونا على
تيلجرام قناة دليلك في تركيا
دليلك في تركيا على جوجل نيوز

You might also like